<img src="https://d5nxst8fruw4z.cloudfront.net/atrk.gif?account=GmAcm1aM91i2L7" style="display:none" height="1" width="1" alt="" /> العرض الصحي بإقليم شفشاون يتعزز بوحدة طبية متنقلة لطب وجراحة العيون
الجمعة 14 يوليوز 2017 على الساعة 09:58

العرض الصحي بإقليم شفشاون يتعزز بوحدة طبية متنقلة لطب وجراحة العيون

العرض الصحي بإقليم شفشاون يتعزز بوحدة طبية متنقلة لطب وجراحة العيون

العبور الالكترونية - شفشاون

 

الوحدة ستقوم  بحملات طبية في جميع تراب الإقليم لتقريب الخدمات الصحية من الساكنة

 

قام السيد عامل إقليم شفشاون بتسليم وحدة طبية متنقلة لطب وجراحة العيون إلى مندوبية الصحة بالإقليم،وأعطى الانطلاقة الرسمية للعمل بهذه الوحدة الطبية المتنقلة من خلال حملة طبية لاستئصال المياه البيضاء( الجلالة)،أيام الجمعة، السبت والأحد 07-08 و09 يوليوز 2017 بالمستشفى الإقليمي  محمد الخامس بشفشاون.

وتتوفر هذه الوحدة الطبية المتنقلة علىأحدث المعدات الطبية المتطورة في مجال طب وجراحة العيون على غرار تلك الموجودة بالمراكز الاستشفائية الجامعية.

وتعتبر هذه الوحدة ثمرة اتفاقية شراكة بين مندوبية الصحة والجمعية المغربية الطبية للتضامن،والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، والمجلس الإقليمي، ووكالة تنمية المناطق الشمالية، وجهة طنجة تطوان الحسيمة وجميع الجماعات الترابية بالإقليم.

وستقوم هذه الوحدة بحملات طبية في جميع تراب الإقليم مع تقريب الخدمات الصحية للساكنة وتحسين الولوج إليها،وفق مخطط عمل مشترك بين الجمعية المغربيةالطبيةللتضامن ومندوبية الصحة.

وبفضل هذه الوحدة الطبية المتنقلة سيتمكن المستشفى الاقليمي محمدالخامسمن تقليص المواعيد وكذا المساهمة في معالجة أمراض العيون المسببة في العمى (الجلالة، الكلوكوم و أمراض الشبكة (rétinopathie diabetique) بالنسبة لمرضى السكري ...) وذلك تماشيا مع أهداف البرنامج الوطني لمحاربة العمى.

وتجدر الإشارة  إلى أن هذه الحملة استفاد منها86مواطنة ومواطن من ساكنة الإقليم ، كما تكفلت هذه الوحدة بحالتين مستعجلتين لطفلين عمرهما ست وسبع سنوات كانا يعانيان من جىح عميق في القرنية. وقد مكنتهم  مندوبية الوزارة بالأدوية الأساسية مجانا وبحسب الوصفات الطبية.

كما قامت هذه الوحدة بفحوصات طبية متخصصة شملت أكثر من 210 مستفيد من ساكنة المنطقة.

وقد سهر على هذه القافلة أطر طبية وتمريضية متخصصة مكونة من طبيبين وعشرون ممرضا من المستشفى الإقليمي محمد الخامس وثمانية اطباء وممرض من الجمعية المغربية الطبية للتضامن بالإضافة إلى أطر إدارية وتقنية .كما تم توفير جميع المستلزمات الطبية والادوية اللازمة من طرف الصيدلية الاقليمية والمستودع الجهوي للأدوية .

وللإشارة فإن هذه المبادرة لقيت استحسانا كبيرا من ساكنة الإقليم والمنتخبون وهيئات المجتمع المدني والحقويين ..

تعليقات الزوار

    لديك رأي ؟ لا تتردد