<img src="https://d5nxst8fruw4z.cloudfront.net/atrk.gif?account=GmAcm1aM91i2L7" style="display:none" height="1" width="1" alt="" /> جائزة ذهبية تفوز بها مهندسة مغربية في مسابقة للاختراع بكوريا الجنوبية
الأحد 19 نونبر 2017 على الساعة 12:06

جائزة ذهبية تفوز بها مهندسة مغربية في مسابقة للاختراع بكوريا الجنوبية

جائزة ذهبية تفوز بها مهندسة مغربية في مسابقة للاختراع بكوريا الجنوبية

 

العبور الالكترونية - سلا

 

 

انضمت المهندسة المغربية الشابة ليلى صدقي، إلى قائمة النساء المغربيات اللاتي شرفن المغرب بذكاءهن و تبوئهن لمراتب عليا، و ذلك بفوزها بالجائزة الذهبية في مسابقة دولية للاختراع تقام سنويا بكوريا الجنوبية، بإسم ” solardo ” عبر إختراع أسمته ” Bixpo Awards 2017 ” يخص الطاقة البديلة.

و استطاعت ابنة مدينة خريبكة تمثيل المغرب في أحسن صورة في كوريا الجنوبية بتغلبها على 7 مخترعين أجانب، جاؤوا من كل حدب و صوب للمنافسة على الجائزة الكبرى، حيث تعتبر ليلى صدقي من أبرز المخترعين الشباب في مجال الكهرباء، إذ سبق لها و أن حازت على مجموعة من الجوائز في مسابقات عالمية أخرى بين أوروبا و الولايات المتحدة الأمريكية، بفضل ابتكاراتها و اختراعاتها الناجحة في مجال الطاقة البديلة.

و تحصلت المهندسة ليلى على مجموعة من الميداليات الذهبية في العديد من المسابقات الدولية، منها واحدة في المعرض الدولي للاختراعات” إنبيكس”، و ميدالية أخرى من مركز الأبحاث الطبية و الدوائية بجامعة غالاتي برومانيا عن نفس الاختراع في مجال طاقة البديلة.

و عبرت عائلة صدقي بخريبكة عن فخرهم الكبير بابنتهم التي شرفتهم ورفعت راية بلدها عاليا في عالم الاختراع، حيث استقبلوها في مطار محمد الخامس بالدار البيضاء بالورود و الزغاريد معبرين عن فرحتهم الشديدة بها، و اعتزازهم بإرادتها و عزمها في الوصول إلى القمة. تفاعل المغاربة مع النصر الكبير الذي حققه المهندسة الشابة، و اعتبروها خير مثال للمرأة المغربية الذكية و الناجحة، التي وصل صيتها إلى العالم بأكمله بحدة ذكاءها و ثقافتها.

يُذكر أن المهندسة صدقي ازدادت و ترعرت بدوار سعيد جماعة سيدي بوموسى إقليم تارودانت، إنتقلت بعدها للعيش بمدينة خريبكة مع عائلتها، ثم التحقت بالمدرسة المحمدية للمهندسين بالرباط، لتُصبح من أنجح و أشهر المهندسين الشابين في المغرب.


تعليقات الزوار

    لديك رأي ؟ لا تتردد