<img src="https://d5nxst8fruw4z.cloudfront.net/atrk.gif?account=GmAcm1aM91i2L7" style="display:none" height="1" width="1" alt="" /> بلاغ المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية
الأحد 26 نونبر 2017 على الساعة 21:08

بلاغ المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية

بلاغ المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية

 

العبور الالكترونية - الرباط

 

انعقدت بحمد الله وتوفيقه يومي السبت والأحد 6 و7 ربيع الأول 1439ه الموافق ل25-26 نونبر 2017 م دورة استثنائية للمجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية بالمركز الوطني للرياضة مولاي رشيد للمعمورة سلا للمصادقة على المشاريع الخاصة بالاعداد للمؤتمر الوطني الثامن , وتدارس المجلس واعتمد المشاريع المرفوعة اليه من قبل الأمانة العامة ولجنة الانظمة والمساطر ولجنة شؤون الحزب التنظيمية واللجنة المالية المنبثقة عن المجلس الوطني.

وفي هذا الصدد صادق المجلس على تعديلات النظام الأساسي في أفق عرضها على الموتمر الوطني. ولم يتم اعتماد التعديلات الواردة على المادة 16 من قبل لجنة الأنظمة والمساطر المنبثقة عن المجلس الوطني والتي تتعلق بتمديد ولاية الأمين العام ورئيس المجلس الوطني الى ثلاث ولايات والمادة 37 التي تتعلق بحذف عضوية وزراء الحزب بالصفة في الأمانة العامة. ثم صادق المجلس على مشروع مسطرة انتخاب الأمين العام وأعضاء الأمانة العامة ومشروع مسطرة انتخاب أعضاء المحلس الوطني في الموتمر الوطني الثامن ومشروع مسطرة انعقاد الموتمر الوطني ومشروع برنامج الموتمر ومشروع ميزانية الموتمر من جهة أخرى صادق المجلس الوطني على مقترح الأمانة العامة بخصوص رئيس الموتمر وباقي أعضاء لجنة رئاسة الموتمر، بانتخاب الأخ جامع المعتصم رئيسا والاخوة سليمان العمراني وإدريس الازمي الادريسي وَعبد الحق العربي أعضاء .

ولقد تميزت اشغال الجلسة الافتتاحية للمجلس الوطني بالكلمتين التوجيهيتن لكل من الأخ رئيس المجلس الوطني والأخ الأمين العام. حيث اكد الأخ رئيس المجلس الوطني على ان الدورة الحالية للمجلس هي لحظة تاريخية لحزبنا ولوطننا ، من اجل ان يظل مجسدا ووفيا لما ينتظره المواطنون من الحزب من امل في الإصلاح ، ومقاومة الفساد والتحكم في اطار الثوابت الوطنية ، والمبادى والمنطلقات المقررة في روية الحزب وبرنامجه العام ومن بينها التوافق والتدرج من جهته ذكر الأخ الأمين العام بالأسس التي نجتمع عليها أي المرجعية الإسلامية ، الملكية الدستورية ، إمارة المؤمنين ، استقلالية القرار ، الديمقراطية الداخلية ، داعيا أعضاء الحزب الى التجاوز والتسامح والتغاضي والتزام الموضوعية والمصلحة الوطنية العليا ، وان نعالج مشاكلنا الداخلية كرجال كبار يحملون مثلا عليا ، معبرا عن تفاؤله بنجاح الموتمر وبالمستقبل وثقته بأن يكون حزبنا نموذجا يحتذى في الداخل والخارج .

وقد تميزت اشغال اليوم الأول من اشغال المجلس بنقاش سياسي عميق وصريح ومسؤول تركز حول توجهات الحزب في المرحلة المقبلة والأبعاد السياسية لبعض التعديلات الواردة في النظام الأساسي.

تعليقات الزوار

    لديك رأي ؟ لا تتردد